You are here

بصمة كلاسيكية للمهرة "دبي لاف" بسباق 1000 غينيز الإمارات

Racenews

استماتت المهرة "دبي لايف" بقوة لتسطر فوزاً حاسماً بلقب سباق القوائم 1,000 غينيز الإمارات الذي جرى بمضمار ميدان في دولة الإمارات مساء الخميس، 23 يناير.

هذه المهرة ابنة الفحل "نايت أوف ثندر"، والتي ارتقت عائدة الى مسافة أطول عقب احتلالها المركز الرابع على مسافة سبعة فيرلونغ في التجربة التحضيرية لهذا السباق الكلاسيكي يوم الخميس 2 يناير، كانت متحفزة للتقدم في المراحل المبكرة واستقرت في الصف الثالث ناحية السياج الداخلي خلف "داون أون دا بايو" و"فاينال سونغ".

انتقل الفارس بات كوسغريف بالمهرة "دبي لايف" الى الخارج من أجل المنافسة على الصدارة في آخر اثنين فيرلونغ من خط النهاية حيث عززت المهرة من سرعتها بصورة حاسمة لتصعد الى المقدمة داخل الفيرلونغ الأخير، قبل أن تبتعد عن منافساتها لتهزم "داون أون دا بايو" بثلاثة أطوال وربع الطول.

أما "فاينال سونغ" (سعيد بن سرور/كريستوف سوميون) والتي هزمت كل من "دبي لاف" و"داون أو دا بايو" في السباق التحضيري، فقد كانت الفرصة مهيأة لها للتقدم في المسار المستقيم لكنها تراجعت في المراحل الختامية لتحتل المركز الثالث، حيث خسرت بما يزيد قليلاً عن خمسة أطوال.

وقال سعيد بن سرور: "احتلت "دبي لايف" المركز الرابع في السباق التحضيري، لكن وبناء على نسبها والكيفية التي كانت تؤدي بها التمارين، فقد تبين لنا أنها قادرة على تحمل مسافة أطول.

"إنها مهرة صلبة للغاية، تظهر مستوى رفيعاً في التمارين الصباحية، وقد تحسنت كثيرا عقب مشاركتها في السباق التحضيري. أردت أن تتخذ موقعا متقدماً أثناء السباق وقد انتقلت بصورة طيبة طوال المسافة. عندما دخلت الى المسار المستقيم، انتقلت مباشرة الى الصدارة وأنهت السباق بشكل رائع.

"تحدثت لاحقاً الى الفارس بات كوسغريف الذي قال بأن المسافة البالغة تسعة فيرلونغ بسباق ج3 أوكس الإمارات (يوم الخميس، 20 فبراير) ستكون أفضل بالنسبة لها.

"وأضاف سعيد قائلاً: "فاينال سونغ" لم تتحمل مسافة الميل وكنا نعلم بوجود علامة استفهام حول قدرتها على تحمل هذه المسافة نظرا لأن أفضل مستوى لها في العام الماضي كان على مسافة خمسة وستة فيرلونغ. مستواها يتحسن طوال الوقت وسوف نبحث لها عن سباق فئوي في الفترة المقبلة.

وقال الفارس بات كوسغريف: "عقب امتطائي "دبي لاف" في السباق التحضري قلت بأنها تفضل مسافة الميل. لم تقفز من البوابات بصورة سريعة في التحضيري لكن تلك كانت مشاركتها الثالثة فقط وكانت أكثر براعة هذا المساء.

"كنت واثقاً ومطمئناً بأنها ستحرز المركز الثاني، لكنني لم أكن أعلم ماذا كانت جيدة بالقدر الكافي لتهزم "فاينال سونغ"، بالرغم من وجود علامة استفهام حول قدرة "سونغ" على التحمل.

واختتم قائلا: "تنحدر "دبي لاف" من فرس ابنة "ديلان توماس" وبالتالي فإن مسافة ميل وربع الميل مكتوبة عليها بالكامل. قلت لسعيد وفريقه العامل عقب التحضيري بأنها ستكسب أوكس الإمارات، لأنها تتمتع بنسب تحمل حقيقي.