You are here

"افيلياس" و"اوسبورن بلس" يستهدفان سباقين رئيسيين في راندويك

Mike Hedge

يعود الفائز مرتين بالفئة الأولى "افيلياس" للمنافسة على المستوى الأعلى بسباق جورج مين ستيكس ج1 في راندويك في الحفل الذي يشهد العودة المنتظرة لنجم السرعة "اوسبورن بلس".

أثبت "أفيلياس" (كيرين مكيفوي) تميزه منذ وصوله من فرنسا محققا الفوز في أول أربعة سباقات شارك فيها بموسمه الأسترالي الأول، وحقق أربعة أخرى بموسمه الثاني متضمنة فوزين بالفئة الأولى.

وكما كان في العام الماضي، سيكون سباق كوكس بليت ج1 على رأس قائمة الأهداف، غير ان المدرب جيمس كمنغز يدرس أيضا سباق كولفيلد كب ج1، وهو السباق الذي حقق الفوز به العام الماضي جواد جودلفين الدولي "بيست سوليوشن".

وقال كمنغز: "كوكس بليت هدف بديهي، وكولفيلد سيكون أيضا في الحسبان، ولو خدمتنا الظروف يمكنه المشاركة في كليهما، ولكن ليست هناك خطة محددة."

استهل افيلياس" موسمه الجديد على مسافات السرعة، وكمنغز يدرك ان مسافة سباق يوم السبت البالغة 1600 متر ربما تكون أيضا أقل من المسافة المثلى للجواد.

وقال: "في موسمه الأول شرع في المنافسة على مسافات أطول، وهذا الموسم تتجه النية الى اختبار مدى سرعته.

"وهذا السباق سيكون بمثابة تحدٍّ بالنسبة له على مسافة 1600 متر، ولكنه في جاهزية جيدة، والأرضية يتوقع ان تكون لينة وهذا من صالحه."

وبينما يشارك "افيلياس" في السباق الرئيس لليوم، سيشاطره ذات الاهتمام رفيقه في الاسطبل "اوسبورن بلس" الذي يستهدف المشاركة بسباق ذا ايفريست البالغة جائزته المالية 14 مليون دولار في راندويك بتاريخ 19 أكتوبر.

شغل "اوسبورن بلس" المركز الثاني في خمسة سباقات متتالية من الفئة الأولى بالموسم الماضي، وينافس يوم السبت على مستوى الفئة الثانية بسباق ذا شورتس.

وأضاف المدرب: "ما يعجبني في هذا السباق ان الحصان لن يشارك بالفئة الأولى من أول مرة، وليس عليه تقديم أداء مبهر حتى يضمن الوصول الى ذا ايفريست.

"ويوم السبت من الأسبوع الماضي ركض بشكل جيد في راندويك واكتسب ما يكفي من الجاهزية من خلال التدريب ووصل الى النقطة التي أريده ان يكون بها.

"وفي نفس الوقت أوصلناه الى نقطة تجعله يستفيد من هذه المشاركة."

ينضم الى "اوسبورن بلس" رفيقه "فيريداين" الذي يتوقع منه كمنغز ان يقدم أداء قويا في سباق حافل بالخيول المؤملة بالمشاركة في سباق ذا ايفريست.

وقال كمنغز عن الجواد: "لديه القدرة على تقديم أداء تنافسي قرب خط النهاية."

كما يسرج كمنغز "فليت" بسباق دارلي تي روز ستيكس ج2 وهو سباق يعتقد المدرب انه سيختبر المهرة لكنها جديرة بتقديم أداء تنافسي.

وذكر: "إنها مهمة تتضمن قدرا من التحدي واختبارا جيدا لقدرات المهرة، وأتوقع ان تظهر قوتها قرب خط النهاية."

ومن بين الخيول الجديدة للفريق، يخوض الجواد الذي شارك سابقا في السباقات الفرنسية "كاسكيديان" (كيرين مكيفوي) مشاركته الأسترالية الثانية بسباق بيل ريتشي هانديكاب ج3، وترتفع  توقعات كمنغز مع المنافسة على المسافة الأطول البالغة 1400 متر.

"هذا الاختبار سيكون أكثر ملاءمة للجواد من مسافة 1200 متر التي نافس عليها في المشاركة الأولى، ونتطلع لإشراكه بسباقات من الفئة الأولى مثل ابسوم أو كانتالا ستيكس."

"كاسيكيدان" سيرافقه "تالي (جوش بار) في أول مشاركة له بالموسم وبنفس السباق.