You are here

"بلو بوينت" يتقدم كوكبة من خيول جودلفين المشاركة في السباقات المساندة لـ سوبر ساترداي

Racenews

يتأهب "بلو بوينت" لتقديم عرض باهر آخر في ميدان، دولة الإمارات، في مشاركة تحضيرية لأمسية كأس دبي العالمي عبر سباق ند الشبا تيرف سبرينت (ج3) برعاية المغامرات العربية في يوم سوبر ساترداي، السبت 9 مارس.

يعود الجواد الذي يدربه شارلي ابلبي ابن "شمردل" بقيادة فارسه المعتاد وليام بيوك للمنافسة على مسافة ستة فيرلونغ بعد أن أظهر أداء كاسحا مسجلا الفوز بفارق خمسة أطوال في ظهوره الموسمي الأول بسباق ميدان سبرينت (ج2) لمسافة خمسة فرلونغ في نفس المضمار يوم الخميس 14 فبراير، وينطلق من البوابة 9 من بين 11 مشاركاً في السباق.

"بلو بوينت" البالغ من العمر خمس سنوات كان من بين أبرز خيول السرعة في أوروبا العام الماضي، وحقق اختراقاً لدى تسجيله الفوز الأول بسباقات الفئة الأولى حينما تغلب على مجموعة عالية المستوى بسباق كينغز ستاند ستيكس لمسافة خمسة فيرلونغ في رويال آسكوت في يونيو.

وقال شارلي ابلبي: "بالتأكيد كنا مرتاحين من الأداء الذي قدمه "بلو بوينت" في ظهوره الأول بالموسم في سباق ميدان سبرينت، وعاد من ذلك السباق في حالة جيدة للغاية.

"والخطة الأصلية كانت الذهاب مباشرة الى أمسية كأس دبي العالمي (السبت 30 مارس) للمنافسة بسباق القوز للسرعة (ج1 - 6 فيرلونغ)، ولكنه خطر على بالي أنه خاض تجربة واحدة العام الماضي، وربما كان أقل جاهزية في تلك الأمسية العالمية.

"وظل الجواد يتدرب جيدا، ويبدو كجواد سعيد في الوقت الحاضر، ولذلك فكرنا في إشراكه في هذا السباق قبيل توجهه الى سباق القوز للسرعة.

"والمنافسة على ستة فيرلونغ في حدود امكانياته، ويبدو انه الجواد الأكثر خطورة في السباق."

لجودلفين أربعة منافسين في سباق دبي مدينة الذهب (ج2 – 12 فيرلونغ) برعاية طيران الامارات للشحن الجوي، وهو السباق الذي يعد تجربة تحضيرية مهمة لسباق دبي شيما كلاسيك (ج1) في أمسية كأس دبي العالمي.

حقق "اولد بيرشيان" (شارلي ابلبي/وليام بيوك) الفوز بسباق كينغ ادوارد 7 ستيكس (ج2) على مسافة الميل ونصف الميل في رويال آسكوت في يونيو 2018، ويشارك جواد الأربع سنوات ابن الفحل "دباوي" على مسافة أقصر هذه المرة في مشاركته الأولى في دبي بعد ان تراجع للمركز الخامس في آخر سباق كلاسيكي بريطاني سانت ليجر (ج1) على مسافة أطول بحوالي 2.5 فيرلونغ في دونكاستر، المملكة المتحدة، في سبتمبر.

وينضم اليه ثلاثة منافسين سبق لهم أن قدموا أداء جيدا في نسخة هذا العام من الكرنفال وهم "سبوتيفاي" (شارلي ابلبي/جيمس دويل) الذي حقق فوزين من مشاركتين حينما تصدر المنافسة في كافة مراحلها تقريبا بسباق دبي ملينيوم ستيكس (ج3 – 10 فيرلونغ) يوم الخميس 21 فبراير.

ابن السبع سنوات ابن "بيفوتال" الجواد "ريسنغ هيستري" (سعيد بن سرور/كريستوف سوميون) خسر بفارق نصف رأس من "سبوتيفاي" بسباق دبي ملينيوم ستيكس، كما ينافسه مرة أخرى "تيم توك" (سعيد بن سرور/بات كوسغريف) ابن "تيوفيلو" بعد ان حل رابعا في نفس السباق.

وقال شارلي ابلبي: "لم يشارك "اولد بيرشيان" في السباقات منذ ان أخفق في تحمل المسافة بسباق سانت ليجر، ولكنه يحمل في رصيده نتائج ممتازة، إذ سبق له الفوز في رويال آسكوت، وبسباق غريت فولتجر ستيكس (ج2) في يورك الموسم الماضي.

"قضى شتاء جيداً في دبي، على الرغم من أننا نتوقع ان يستفيد من هذه المشاركة في اكتساب جاهزية أكبر مهما كانت نتيجته في هذا السباق، ولذلك ستكون واحدة من أعيننا تنظر بعين مشاركة مؤمل فيها بسباق دبي شيما كلاسيك بنهاية الشهر.

"حقق "سبوتيفاي" أداء متطوراً طوال الكرتفال، وشعرنا بأنه جواد خال من التعقيدات ويستحق فرصة المشاركة في هذا السباق.

"ويعود للمنافسة على مسافة أطول بعد ان حقق فوزاً في مشاركته الأولى في العام على مسافة الميل ونصف الميل، ولكننا نتأمل في ان يركض بوتيرة رائعة أخرى وأن يتحمل المسافة بشكل جيد مرة أخرى."

وقال سعيد بن سرور: "أمضى "ريسينغ هيستري" وقتاً جيداً في الكرنفال، وفي مشاركته الأخيرة بسباق دبي ملينيوم ستيكس حل ثانياً بفارق ضئيل، وتدريباته تسير بشكل طيب في الإسطبل، كما سبق له تحقيق الفوز من قبل على هذه المسافة.

"دائماً ما يبذل "تيم توك" كل ما في وسعه في السباقات، وأردنا هذه المرة إعطاءه فرصة على هذه المسافة الأطول نسبياً لنرى كيف سيتعامل معها. أتوقع أنه سيكون على ما يرام على مسافة الميل ونصف الميل، وأنا سعيد للغاية بالنحو الذي تسير عليه تحضيراته في الإسطبل."

 يعود الجواد "كوميكاس" البالغ من العمر ست سنوات (شارلي أبلبي/وليام بيوك/البوابة الثالثة / 10 مشاركين) إلى مضماره ومسافته المفضلة بسباق مهب الشمال (ج3) برعاية سكاي واردس الذي تمتد مسافته إلى ستة فيرلونغ على المسار الرملي، بعد مشاركتين على العشب في أستراليا لم يقدم فيهما أفضل ما لديه.

وحل "كوميكاس" ثانياً بسباق دبي غولدن شاهين (ج1) على مسافة ستة فيرلونغ في أمسية كأس دبي العالمي عام 2017، كما أنه ركض بشكل طيب ليحقق فوزاً بسباق دباوي ستيكس (ج3) على نفس المسافة والمضمار خلال كرنفال كأس دبي العالمي العام الماضي.

وقال عنه مدربه شارلي أبلبي: "لدى "كوميكاس" خبرة على المضمار والمسافة، كما أنه تمتع باستراحة طيبة منذ مشاركته الأخيرة بأستراليا.

"وتدريباته بالاسطبل كانت ممتازة، وشعرنا بأنه يستحق المشاركة بسباق رائع مثل هذا على مسافته ومضماره المفضل."

حقق كل من الجواد "استهداف" ذو الثلاث سنوات (سعيد بن سرور/بات كوسغريف/البوابة 13) والمهرة "ديفاين إيميج" (شارلي أبلبي/بريت دويل/البوابة 3)، انتصاراً كلاسيكياً في هذه النسخة من الكرنفال، ويشاركان هذه المرة بسباق البستكية (قوائم) الممتدة مسافته إلى تسعة ونصف فيرلونغ على المسار الرملي، وبرعاية طيران الإمارات.

حقق "استهداف" فوزاً رائعاً بسباق الألفي غينيز إماراتي (ج3) يوم الخميس 7 فبراير، بينما حققت "ديفاين إيميج" الفوز على مشارف خط النهاية، عندما تغلبت على "سويفت روز" بفارق رقبة بسباق أوكس الإمارات قبل أسبوعين على نفس مسافة سباق البستكية.

وقال سعيد بن سرور: "حقق "استهداف" فوزاً رائعاً بسباق الألفي غينيز، وسيكون هذا السباق تحضيرياً له استعداداً لمشاركته المقبلة بسباق داربي الإمارات (ج2) في أمسية كأس دبي العالمي، وهو حالياً في حالة جيدة، وأتوقع بأن الزيادة في المسافة لن تشكل له عائقاً."

وقال شارلي أبلبي: "نحن سعداء بمستوى "ديفاين إيميج" في سباق أوكس الإمارات، وأظهرت قدرات تحملية جيدة على هذه المسافة. وفي سباق البستكية، ستحمل "ديفاين إيميج" وزناً خفيفاً، كما أنها ستركض من بوابة جيدة (رقم 3)، وإذا ما قدمت مستوى جيداً بالسباق، فإنها ستحجز موقعها في داربي الإمارات."